ثلاثة صفات ابتعد عنها لتكون من رواد الأعمال الناجحين

رواد أعمال ناجحون

69

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

هناك الملايين من المصادر الموجودة لتحسين أدائك، من الكتب إلي مقاطع الفيديو إلى الحلقات الدراسية إلي اليوتيوب والإنترنت.
وقد تم تأسيس الصناعات بأكملها وازدهرت بسبب الأهتمام بتحسين الذات.

وبينما هو جانب هام من جوانب النجاح، كذلك الأهتمام بالأشياء التي يجب أن لا تفعلها.

في نهاية المطاف، يمكنك تحقيق رؤية أعظم من خلال نهج متوازن من الإجراءات التي يمكن أن تُتخذ للتحسين، والعادات التي تحتاج إلى التخلي عنها التي يمكنها أن تُعيقك مرة أخرى.


وهنا ثلاثة أشياء يتجنبها أصحاب المشاريع الناجحة، إن أبتعدت عنها ستساعدك في التطور للأفضل وتكون من رواد الأعمال الناجحين أيضاً.

 

  1. الزيف والتصنع

أفضل رجال الأعمال  لديهم محرك داخلي  يجبرهم على أن تكون الطاقة التي تحركهم نحو الأفضل أو الأسوأ هي طاقة حقيقية بدون تصنع.

هناك عدد لا يحصى  من القصص حول مزيج فريد من العبقرية والجنون تتشابك في عقول لأكبر الشخصيات الريادية مثل ستيف جوبز الذي عُرف بأنه المؤسس الشريك والمدير التنفيذي السابق ثم رئيس مجلس إدارة شركة أبل وهو أيضًا الرئيس التنفيذي السابق لشركة بيكسار ثم عضوًا في مجلس إدارة شركة والت ديزني بعد ذلك وحتى وفاته؛ وأثناء إدارته للشركة استطاع أن يخرج للنور كلاً من جهاز الماكنتوش (ماك) بأنواعه وثلاثة من الأجهزة المحمولة وهم (آيبود) و(آيفون) و(آي باد).

أصحاب المشاريع الناجحة لا يمكن أن يكونوا مزيفين. هناك الكثير من الثناء على الصفات الفريدة من رجال الأعمال الناجحين بعد أن حققوا النجاح، والحقيقة هي أن العديد من هذه الشخصيات واجهت نكسات لا حصر لها نتيجة لالتزامهم برؤيتهم وأهدافهم.

ليس من السهل دائماً أن تكون فريد ومختلف. هناك ضغط إجتماعي مستمر على كل واحد منا حتي نصبح متشابهين.

إذا كنت على استعداد للتعامل مع العواقب الاجتماعية المحتملة من أن تكون على طبيعتك، ستجد أنه مع مرور الوقت يمكنك الذهاب بعيدًا عن القطيع المتشابه بدون خوف. أصحاب المشاريع الناجحين ببساطة لا يمكنهم أن يكونوا مزيفين.

 

  1. العيش في دور الضحية

كونك فريد ومختلف عن من حولك يعني أنك سقوم بأشياء عظيمة في المستقبل.

في يومك العادي ستقابل الكثير من الناس العاديين فلا تتأثر بهم كونك مختلف لا يعني أنك ضحية.

عليك أن تكون على استعداد للوصول إلي حقيقتك وتتصالح مع اختلافك لأنه سبب نجاحك وعليك أن تتقبل عواقب الأختلاف.

قد تواجه عقبات ونكسات وعليك أن تقدم التضحيات. كن حقيقي وحذر ولكن لا تترك نفسك أبداً في دور الضحية.

رواد الأعمال الناجحون لا يتصرفو ابداً مثل الضحايا. وهم يتحملون مسؤولية نجاحهم وإخفاقهم. إنهم يتبنون أخطائهم ونكساتهم. ويعترفون بالكوارث ويعملون على تحسنها. كن شجاعا ولا تترك نفسك تسقط في دور الضحية.

 

  1. الكسل

رواد الأعمال هم التعريف الثاني لكلمة المطاحن. انهم يعملون على الشعور المستمر الذي يجعلهم في تقدم طوال الوقت.

الفرق الحقيقي بين العمال ورجال الأعمال هو أنه عندما تعمل فيما تحب تريد أن تكون جزء من هذا الصخب.

مارس عادات الصخب الخاصة بك ولن تصبح أبدا شخص كسول. ولاحظ أن الكسل ليس مرادف للتفرغ التام، ربما يكون خطأ في إدارة وقتك، بعض الأشخاص مشغولون طوال الوقت بدون أنتاج أي شئ وهذا يرجع لعدم أدارة الوقت بشكل صحيح، مثل الانشغال بتفقد بريدك الالكتروني عدة مرات خلال ساعة واحدة أو الرد على صديق، سينتهي اليوم بدون إنجاز مهامك وستبدو مشغولاً ولكنك في الحقيقة كسول.

الكاتب تيم فيريس صنع إمبراطورية بفكر كتابة، عنوان الكتاب يقول أنك تستطيع العمل 4 ساعات في الأسبوع فقط لتحقق النجاح..ولكن معظم رجال الأعمال الناجحين  يعملون أكثر من أربع ساعات في الأسبوع.

الناس بشكل عام يحبون الوعود الكبيرة وغير المعقولة حتى لو كانوا يعرفون أنها من المستحيل أن تتحقق فلا تكن منهم. يمكنك الاستفادة من الكتاب لكن ستظل تعمل لـ 60 ساعة أسبوعياً ولكنك بالمقابل ستحصل على ضعف النتائج التي كنت تحصل عليها سابقاً. إذن إن كنت تبحث عن النجاح فلا مجال للكسل أن يكون من صفات شخصيتك.

 المقال مترجم من CrazyAboutStartups

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Comments
%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات