مراحل تمويل الشركات الناشئة

90

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مراحل تمويل الشركات الناشئة

 

تمويل أولي (Seed Capital)

عادة ما تكون هذه المرحلة الأولى من التمويل حيث يستخدم استثمار الأموال في أبحاث السوق وتطوير المنتجات.

ويمكن الحصول على رأس المال الأولي في شكل قرض أو بعض المال المخزن. ويمكن أيضاً استخدام بطاقات الائتمان كخيار لبدء التشغيل في هذه المرحلة.

يمكن أن يأتي التمويل المطلوب من المدخرات الشخصية للمؤسس (على سبيل المثال من وظيفة المؤسس السابقة) أو من معارفه “الأصدقاء والأسرة” والتي يشار إليها عادة باسم “F & F”. 

على الرغم من أن هذا النوع من التمويل يأتي عادة بكميات صغيرة مع القليل من المتاعب أو النفقات القانونية، ولكن يجب أن نكون حذرين.

المخاطر مرتبطة بأي نشاط تجاري.

الجانب الأيجابي:

  • السهولة والراحة.
  • قيود أقل.
  • متاحة في وقت سريع.

الجانب السلبي:

  • مصدر محدود لمرة واحدة للتمويل.
  • قد يعيق العلاقة مع الأصدقاء والعائلة.

 

المستثمر الملاك  ( Angel investor)

هو شخص ثري يقدم رأس المال للشركات الناشئة غالباً مقابل سندات قابلة للتحويل أو حصص في المشروع.

يقوم أحياناً عدة مستثمرين ملائكة بالتجمع معاً لتشكيل مجموعة استثمارية يشتركون فيها بالاستثمارات والبحوث.

بما أن رأس المال الأولي محدود في بعض الأحيان، فإنه غالباً ما يكون من الضروري لمنظم الأعمال الاستفادة من الأفراد ذوي الثروات العالية خارج الأصدقاء والعائلة.

يمكنك الحصول على المال من المستثمر في شكل قرض قابل للتحويل إلى أسهم التي غالباً ما يتم تحويلها إلى سلسلة A من الأسهم. جنباً إلى جنب مع رأس المال، يوفر المستثمر الحكمة التجارية وفرص التواصل القيمة.

غالباً ما ترغب في الاستثمار في مجموعات، كل شخص له جزء من الصفقة.

 

الجانب الأيجابي:

  • بالإضافة إلي المال، يوفر لك أستثمار ذكي ويسهل التواصل مع رواد الأعمال.
  • الأهتمام الجنوني من قبل المستثمر بنجاح أعمالة، يضيف لك العديد من المزايا.

الجانب السلبي:

  • في كثير من الأحيان يكون من الصعب العثور عليهم.
  • يمكن أن يكون من الصعب إدارة المصالح المختلفة لمجموعة كبيرة من المستثمرين.

 

رأس المال المُخاطر (Venture Capital)

وعادة ما يستخدم تمويل رأس المال الاستثماري\ المخُاطر من قبل الشركات التي تقوم بالفعل بتوزيع / بيع منتجاتها أو خدمتها وقد أثبتت قدرتها على التسويق.

وأحيانا عندما لا تكون الشركة مربحة حتى الآن. وفي مثل هذه الحالات، غالباً ما يستخدم تمويل رأس المال الاستثماري لموازنة التدفق النقدي السلبي.

يمكن أن يكون هناك جولات متعددة من التمويل الرأسمالي، وعادة ما يتم تمسية الجولات بالحروف الأبجدية (A متبوعا ب B متبوعا ب C، الخ.) تعكس الجولات المختلفة تقييمات مختلفة (على سبيل المثال، إذا كانت الشركة تزدهر، قيمة سهم الشركة أعلى من سلسلة أ، ثم سلسلة C سيكون لها سعر سهم أعلى من سلسلة ب).

إذا كانت الشركة لا تزدهر، فإنه لا يزال يمكنها الحصول على تمويل، ولكن التقييم سيكون أقل من السلسلة السابقة: وهذا ما يعرف بأسم “أدني جولة”.

ويمكن أن تشمل هذه الجولات أيضاً “المستثمرين الاستراتيجيين:” المستثمرين الذين يشاركون في الجولة ويقدمون قيمة مهمة مثل التسويق أو المساعدة التقنية.

في سلسلة A، B، C، عادة ما يتم تلقي المال في مقابل الأسهم الأفضل (على عكس أسهم التمويل المشتركة للمطلعين”الأهل\الأصدقاء” / مصادر رأس المال البدائية وربما المستثمرين الملائكة)

 

الجانب الأيجابي:

  • الذكاء، شبكات المعارف بالإضافة إلى المال.
  • إذا كنت بحاجة إلى المزيد من النمو سيكون هناك المزيد من المال.

الجانب السلبي:

  • يجب أن يكون “النمو السريع”.
  • يجب أن تكون مهتم  ببيع الأعمال التجارية أو تحصل على الشهرة في ثلاث إلى خمس سنوات.
  • يجب أن تكون مستعد للمشاركة أو التخلي عن السيطرة.

 

الميزانين والقروض

عند هذه النقطة، قد تتطلع الشركات إلى الأنواع التالية من الفرص التي تتطلب أموال إضافية:

  • الاكتتاب العام (IPO\initial public offering)
  • الاستحواذ علي منافس.
  • الاستحواذ على الشركات.

وللقيام بذلك، يمكنهم الاستفادة من تمويل الميزانين أو القروض.

وكثيراً ما يستخدم تمويل الميزانين من 6 إلى 12 شهرا قبل الاكتتاب العام، ومن ثم يتم إستخدام عائدات الاكتتاب من قبل الشركة لسداد تمويل الميزانين.

الاكتتاب العام هو ما يسمى بالطرح الأول (أو إصدار) أسهم الشركة للمستثمرين الخارجيين بالاكتتاب العام (IPO). يحدث الاكتتاب العام عندما تقرر الشركة أن تصبح شركة عامة.

عادة ما يتم تنفيذ الاكتتابات في الأسواق القوية أو الصعودية، بسبب وجود المزيد من الأموال المتدفقة ونظراً لأنه من المرجح أن يرغب المستثمرين في الشراء أو الاستثمار في شركات جديدة.

 

المستثمرون الاستراتيجيون

يحصل ممولو الأسهم على أسمهم لأنهم من الصناعة التي تستهدفها، يعثرون على ما تبيعه ليكون “استراتيجيا” لأهداف أعمالهم – مثل تكملة المنتجات أو الخدمات التي يبيعونها أو تتماشى مع أهدافهم التمويلية .

 

الجانب الأيجابي:

  • يعزز مصداقيتك في هذه الصناعة.
  • المال يمكن أن يأتي مع الوصول إلى فوائد عديدة مثل التصنيع والتوزيع، والتسويق.

الجانب السلبي:

  • يمكن أن يجبرك على إعادة مُعايرة نشاطك التجاري بالكامل لصالحة.
  • التبعية يمكن أن تكون خطر على مشروعك.
  • يمكن أن تمنعك من البيع لمنافسيها.

وللتلخيص

أنواع التمويل مراحل العمل المزايا السلبيات
الأصدقاء والعائلة مرحلة ما قبل البداية (البذرة)
  • مريحة.
  • قيود أقل.
  • متاح في وقت سريع.
  • مصدر محدود لمرة واحدة للتمويل.
  • يعيق العلاقة مع الأصدقاء والعائلة
المستثمرين الملائكة مرحلة البداية وما قبلها (البذرة)
  • توسيع شبكة المعارف
  • المال الوفير.
  • مشاركة الخبرة.
  • من الصعب العثور عليهم.
  • من الصعب إدارة المصالح المختلفة لمجموعة كبيرة من المستثمرين.
الممول الرأسمالي\  المُخامر التوسع ومرحلة الميزانين
  • الذكاء، مشاركة الخبرة.
  • المال الوفير.
  • يجب أن يكون “النمو السريع”.
  • يجب أن تكون مهتم  ببيع الأعمال التجارية أو تصل إلي الشهرة في ثلاث إلى خمس سنوات.
  • يجب أن تكون مستعدة للمشاركة أو التخلي عن السيطرة.
التمويل بالديون مرحلة (البذرة) والتوسع
  • لا تخفيف لقيمة الأسهم.
  • انخفاض تكلفة رأس المال.
  • دفع رسوم على موجودات ثابتة.
  • المسؤولية عن دفع الفوائد العادية.
المَنح مرحلة (البذرة)
  • لا تخفيف لقيمة الأسهم.
  • لا يوجد فوائد للمدفوعات.
  • عملية معقدة في التطبيق.
  • لا يجوز الحصول على كامل المبلغ المطلوب في معظم الحالات.
الانطلاق الذاتي مرحلة (البذرة)
  • السيطره الكامله.
  • عدم انخفاض نسبة الملكية.
  • عدم كفاية رأس المال.
  • قد تعوق القيود المالية الأنشطة التجارية.

 

المقال مترجم عن CrazyAboutStartups

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Comments
%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات